من أحسن الكتب فيما نعلم فضلة الناظم للموفق, وكتاب أصول الفقه للشوكاني, ولابن مفلح - رحمه الله- هذه فيما عرفنا لا بأس بها, وهناك كتب أوسع منها لكن طالب العلم ينظر, ويتأمل, ويفتش الكتب, وينظر ما هو أيسر في الحفظ, وأكمل في الفائدة فيعمل بما يظهر له من ذلك مجرد الإشارة لا يكفي بل يجب على طالب العلم أنه يختار لنفسه ما هو أنفع له وما هو أسهل عليه في الحفظ. بارك الله فيم