هذا جاء من طرق كثيرة لا بأس به، من باب الحديث الحسن، وفيه أجر عظيم، إذا جلس يذكر ويهلل ويقرأ حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين له هذا الأجر العظيم، كان النبي صلى الله عليه وسلم يجلس بعد العصر حتى تطلع الشمس في الغالب عليه الصلاة والسلام طلوعا حسناً