السنة أن يسر الإمام والمأموم والمنفرد يبدأ بالاستعاذة والتسمية سراً هذا هو الأفضل.