الصدقة مطلوبة، وينبغي للمؤمن أن يجتهد فيها وأن يحرص على مساعدة المحاويج، وهي أفضل من القرض، ينبغي على المؤمن أن يحرص على الصدقة لأنها ــ للفقير يتصرف كيف يشاء أما القرض فهو يرد بدله لكن القرض مشروع، وفيه فضل وفيه إحسان ومساعدة للمسلم وتنفيس كربة وتيسير، والنبي - صلى الله عليه وسلم- اقترض عليه الصلاة والسلام: قال (إن خيار الناس أحسنهم قضاء)، والصدقة أفضل وأعظم نفعاً والقرض مفيد ونافع ونوع من الصدقة.