هذا كذب ولا يجوز، حرام عليك وعلى الطبيب الذي أعطاك الشهادة، وهو منكر وتعاون على الإثم والعدوان، فعليك أن تستسمحهم وتخبرهم بالحقيقة، أو ترد عليهم ما يقابل هذا الجزء الذي كذبت فيه، إلا أن يسمحوا عنك؛ لأن الله -جل وعلا- نهى عن الكذب، والرسول حرم الكذب، وأخبر -عليه الصلاة والسلام- أنه من أسباب النفاق، من آية المنافقين: (إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان). بارك الله فيكم