عليكم أن تخبروهم فإذا سامحوكم فالحمد لله، وإلا فعليكم أن تغرموا لهم ما ضيعتم عليهم، إن سمحوا فلا بأس، وإن لم يسمحوا تعطونهم قيمة الذي فوتم عليهم وضيعتم عليهم.