إذا وصفه بما يعلم فلا بأس، إن كان صادقاً فلا بأس، أما الشخص، فينبغي أن يقول إن شاء الله، أنا محافظ إن شاء الله، أنا مؤمن إن شاء الله، هكذا كان السلف احتياطاً؛ لأنه قد يكون مقصر يقول إن شاء الله إن لم أقصر في هذا، فيقول: أنا محافظ إن شاء الله، أنا ملتزم إن شاء الله، أنا مؤمن إن شاء الله، هذا هو الصواب عند أهل السنة، يأتي بـ إن شاء الله احتياطاً.