المحادة عليها أن تراعي خمسة أمور الأمر الأول: بقاؤها في البيت حتى تنتهي عدتها لأن الرسول - صلى الله عليه وسلم- أمر المرآة بذلك لكن لها الخروج لحاجتها مثل شراء حاجة من السوق طعام أو غيره من السوق أو الذهاب إلى المستشفى للعلاج أو المحكمة للخصومة لا بأس في ذلك وهكذا خروجها لكونها مدرسة أو طالبة لا بأس بذلك أو مديرة لكن مع مراعاة الأمور الأربعة الأخرى، الثاني: عدم الملابس الجميلة ، الملابس العادية ، الثالث : عدم الطيب ، الرابع : عدم الحلي لا ذهب ولا فضة ولا أسورة ــ ولا غيره ، الخامس : عدم التكحل والحناء ، فإذا رعاة هذه الأمور فلها الخروج لحاجتها من تدريس أو طلب علم أو خصومة أو علاج أو نحو ذلك. سماحة الشيخ في ختام هذا اللقاء أتوجه لكم بالشكر الجزيل بعد شكر الله سبحانه وتعالى...