الصواب أنه قد مات من مدة طويلة قبل بعث النبي -صلى الله عليه وسلم- هذا هو الحق، أنه قد مات وليس بحي، فكل نفس ذائقة الموت هو وغيره، وقد أخبر النبي -صلى الله عليه وسلم- في آخر حياته أنه لا يبقى ممن هو على ظهر الأرض بعد مائة عام عين تطرف، فإن كان موجود ذاك الوقت فقد مات قبل مضي المائة العام، مع أن الصحيح أنه قد مات قبل ذلك.