ليس عليك إعادة، لكن في المستقبل تكون خلفك النبي- صلى الله عليه وسلم- أمرهن أن يكن خلف الرجال، وصلى مرة في بيت أم أنس، فقام أنس عن يمينه والمرأة خلفه، جدة أنس، فالمقصود أن موقف النساء يكون خلف الرجال، حتى ولو زوجته تكون خلفه لا تصف معه.