ليست محرماً لك، ليس لها ذلك، وليس لك أن تخلوا بها، وليس لها أن تكشف لك، لأنها ليست محرماً لك، المحرم أم الزوجة وجدتها، أما زوجة أبيها ليست محرماً لك، فالواجب أن تنصحها وتبين لها الحكم الشرعي حتى تحتجب عنك، ولا تخلو بها أيضاً، وفق الله الجميع.