هذا ليس ببعيد فالنساء كثير والشباب كثير لكن الزواج قليل لأسباب كثيرة: منها: أن البنت قد تقول: أصبر حتى أتخرج من الجامعة، والشاب قد يقول كذلك، وقد يكون عنده فقر وعجز عن معونة الزواج، وقد يكون مبتلى بأشياء أخرى تمنعه من الزواج، فينبغي في مثل هذا التعاون والتكاتف على تسهيل الزواج، أولاً: بالنصيحة للشباب والفتيات بعدم التشدد، وثانياً: تسهيل المهور وعدم التكلف في المهور، ثالثاً: عدم التكلف في الولائم، والفتى ينبغي له أن يبادر بالزواج ولو ما عنده فلَّة ولو ما في فلَّة، ولو أنه في طلب العلم، يستعين بالله ويستأجر البيت ولا يتكلف، ولو استدان بعض الدين كل هذا ينبغي فيه التسهيل، وينبغي لوالدي البنت أن يعيناها ويسهلا حاجتها وألا يتكلفا في طلب المهر، ولا في مسألة الاحتفالات بالزواج والولائم، ينبغي في هذا الاختصار والتعاون في هذا الأمر، حتى يتيسر الزواج لهذا ولهذا، للفتى وللفتاة، نسأل الله للجميع الهداية.