لا ينبغي لك أن تأخذي الحبوب إلا بإذن؛ لأن الحمل مشترك بينكما فليس له أن يمنعك وليس لك أن تأخذي الحبوب بغير إذنه، إلا بالتراضي بينكما.