أرسل مقترحا  القائمة البريدية
 
حكم تقبيل أيادي الكبار في السن مثل الأب والأم وغيرهم



بالزر الأيمن ثم حفظ باسم
يسأل أخونا عن حكم عمل بعض الناس في تقبيل أيادي الكبار في السن، مثل: الأم والأب والعم والخال وأب الزوج وأم الزوج وزوجة الأب، وأحياناً الكبار في السن من القرابة، هل هذا جائز أو لا؟

لا حرج في بالجملة، لكن يكره أن يتخذ عادة دائمة، إذا فعلها بعض الأحيان لا بأس، أما اتخاذه عادة، كل ما قابل أم زوجته أو كل ما قابل أبا زوجته قبَّل فترك هذا أولى؛ لئلا يظن أنه سنة دائمة، وإنما هو من باب الاحترام والإكرام، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخلت عليه فاطمة قام إليها وأخذ بيدها وقبلها عليه الصلاة والسلام وهكذا إذا دخل عليها قامت إليه عليه الصلاة والسلام، وقبلته وأخذت بيده، هذا لا بأس به، كما فعلته فاطمة مع النبي وكما فعله معها عليه الصلاة والسلام، لكن جعل ذلك عادة مستمرة مع هؤلاء الأقارب والكبار تركه أولى، يكون بعض الأحيان إذا رأى ذلك في بعض الأحيان، وفي بعض الأحيان يترك ذلك، حتى لا يظن أنه سنة دائمة.

طباعة أرسل الصفحة إلى صديق أضف إلى المفضلة أضف إلى المفضلة أرسل الصفحة إلى صديق طباعة الصفحة

الإثنين 30 رمضان 1435
احصائيات المواد
( 4983 ) فتاوى
( 257 ) الصوتيات
( 636 ) الإملاءات
( 12312 ) نور على الدرب
 

المتواجدون الآن ( 407 )
28.18