أرسل مقترحا  القائمة البريدية
 
حكم شرب الدخان



بالزر الأيمن ثم حفظ باسم
هل السجائر -أي الدخان- حرام، أم حلال، أم مكروه؟ جزاكم الله خيراً.

الدخان فيه شر عظيم ومضاره كثيرة على الصحة، والمال، وهو أيضاً من المعاصي التي تغضب الله عز وجل، فالواجب تركه؛ لما فيه من المضار الكثيرة، فهو إتلاف للمال بغير حق، وإضاعة المال بغير حق، وهو مضر بصحة العبد، ولا يجوز له أن يضر بنفسه، وأن يتعاطى ما يضره، وقد يخدره وقد يسكره في بعض الأحيان، إذا أخره كثيراً، ثم تعاطاه قد يسكر به بعض الناس، وقد يتخدر بعض الناس به، فالمقصود أنه منكر وحرام، ولا يجوز تعاطيه، ولا بيعه، ولا شراؤه؛ لما فيه من المضار الكثيرة، فعليك يا عبد الله أن تدعه، وأن تحذره، وعلى كل مسلم أن يحذره، ولا يجوز لأحد أن يتعاطى بيعه للناس، وتوريده للناس، فهذا منكر لا يجوز، وهو من التعاون على الإثم والعدوان. ونسأل الله للجميع الهداية.

طباعة أرسل الصفحة إلى صديق أضف إلى المفضلة أضف إلى المفضلة أرسل الصفحة إلى صديق طباعة الصفحة

الجمعة 5 شوال 1435
احصائيات المواد
( 4983 ) فتاوى
( 257 ) الصوتيات
( 636 ) الإملاءات
( 12312 ) نور على الدرب
 

المتواجدون الآن ( 523 )
28.43