هذا فيه تفصيل: إن كان شعرا عاديا فلا يجوز أخذه لحديث: لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم النامصة والمتنمصة... الحديث والنمص: هو أخذ الشعر من الوجه والحاجبين ، أما إن كان شيئا زائدا يعتبر مثله تشويها للخلقة كالشارب واللحية فلا بأس بأخذه ولا حرج؛ لأنه يشوه خلقتها ويضرها.