إذا كان الواقع هو ما ذكرت في السؤال، فليس على أم الطفل شيء، وإنما الدية والكفارة على الذي دهس الطفل.

نسأل الله أن يعوض والديه خيراً، ويجبر مصيبتهما، فإنا لله وإنا إليه راجعون.