من عبد العزيز بن عبد الله بن باز، إلى حضرة الأخ المكرم/ فضيلة قاضي الحائط وفقه الله للخير، آمين.[1]

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته، بعده:

يا محب: نعيد لفضيلتكم جميع الأوراق المتعلقة بإرضاع: ش. ض، لـ خ. ر. 

ونفيدكم: أن الظاهر من كلامها أنها أرضعته أكثر من خمس رضعات؛ لأن الثدي المشقوق لا يبرأ عادة في اليومين والثلاثة.

فأرجو إشعار الجميع: بأن نكاح المستفتي (خ) المذكور لابنة عمه غير صحيح؛ لكونه والحال ما ذكر أصبح عمها من الرضاعة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((يحرم من الرضاع ما يحرم من النسب))[2].

فأرجو إشعار الجميع بذلك. شكر الله سعيكم. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عبد العزيز بن عبد الله بن باز


[1]

[2]