الواجب عليه أن يصرف ما قبضه من المتبرعين لمصلحة الدار من الفرش والكتب وغير ذلك ، وليس له أن يصرف منها شيئاً في دار أخرى أو مسجد آخر ؛ لأنه لم يفوض في ذلك . والله ولي التوفيق .