من عبد العزيز بن عبد الله بن باز إلى حضرة الأخ المكرم معالي وزير التعليم العالي الشيخ : حسن بن عبد الله آل الشيخ . حفظه الله تعالى
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته . وبعد لايخفي على معاليكم أن التعليم الجامعي مناهج مختلفة من دينية ودنيوية ، والأساتذة القائمون على التعليم كثير ، منهم جاء من بلدان لا تخفى عليكم حالها ، وقد نشأ من ذلك تأثير بعض الأفكار على بعض تأثيرا ليس بمحمود ، والطلبة هم الذين ترد عليهم المؤثرات فيتأثرون بها وليس لدى كثير منهم من البصيرة ما يجلوا الشبه ، وقد قمت بزيارة بعض الجامعات لإلقاء بعض المحاضرات بناء على الدعوة التي وجهت إلي ، فأدركت أن الطلبة في أمس الحاجة إلى العناية بهم وأنتم المسئولون عنهم أمام الله سبحانه ، وبناء على ذلك فإنني أرى إن تعتني بهذه الناحية عناية خاصة ، وذلك بتعميم المحاضرات في جميع الجامعات ، ويتولى إلقاءها من يصلح لذلك ويختار لكل جامعة من أهل البلد التي هي فيه ، وإذا دعت الحاجة إلى أشخاص من النوادر يقومون بزيارة الجامعات التي ليست في بلدهم فينبغي أن تيسر لهم سبل ذلك ، ويمكن معاليكم التنسيق بينكم وبين الجهات الدينية للقيام بهذه المهمة ، والتأكيد على مديري الجامعات باختيار من يقوم بذلك من الأساتذة وغيرهم ، وأسأل الله أن يبارك في جهودكم وأن ينفع بكم عباده وأن يوفقنا جميعا لكل ما فيه رضاه وصلاح أمر عباده .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته . .